AIC | أنستازيا أنمي

Ai no Kusabi وتد الحب

Ai no Kusabi وتد الحب

على كوكب "آموي"، تُحدَّد مرتبة الشخص في المجتمع بشكل أساسي بلون شعره.

هذا المجتمع تتم إدارته من قبل الكمبيوتر الذكي العملاق المعروف باسم "جوبيتر"، وحكومة أصحاب الشعر الأشقر المثاليين والمعروفين باسم "البلونديز"، والذين يعيشون في العاصمة تاناغورا.

البشر ذوي الشعر الداكن يعيشون حياتهم في "مدينة المتعة" الذهبية لـ"ميداس" وضواحيها الفقيرة "سيريس".

يُعرفون بأنهم "هجناء"، ومعظمهم لا يستطيع الخروج من الأحياء الفقيرة.

قبل ثلاث سنوات، اختفى صبي يُدعى "ريكي" من أحياء سيريس الفقيرة.

فبعد أن كان زعيم عصابة "بايسون" المُحترم، حدث لقاء مفاجئ مع الأشقر النخبة "إيسون مينك"، ليجعل "ريكي" مضطر للتخلي عن كل ما بذله من جهد.

تم خطف الصبي من منزله وأُجبِر على أن يصبح حيوان أليف لـ"إيسون"، ثم قضى "ريكي" السنوات الثلاث الماضية يتحمل الكثير من الإهانات لكبريائه، وكان وقته في "تاناغورا" ليس سوى شكل من أشكال التعذيب.

الآن بعد عودته، تعود "بايسون" مرة أخرى ليتجمعوا حوله. ومع ذلك، يتعرض "ريكي" لمخاطر أكبر بكثير من أي وقت مضى، فهناك دائمًا شخص مستعد لبيعه.

Asu no Yoichi! حريم الساموراي

Asu no Yoichi! حريم الساموراي

"كاراسوما يويتشي" قضى كل حياته في الجبال، يتدرب على أسلوب فنون السيف "الرياح المتصاعدة، الرياح الإلهية".

وبإرشاد من والده، يتمكن من إتقان الفن القتالي عند بلوغه سن السابعة عشر.

بعد أن لم يتبقى شيء ليتعلمه، يتم إرسال "يويتشي" إلى دوجو جديد يقع في المدينة، حتى يستمر في التدريب ويكتسب فهمًا للمجتمع الحديث.

للأسف، "يويتشي" لا يملك أي فكرة عن كيفية التصرف أو التحدث مع أي شخص في العصر الحالي، ويتصرف كأنه ساموراي، مع أسلوب غريب في الكلام وملابس تقليدية.

يتوجه إلى المدينة ليعيش مع الأخوات "إيكاروغا" في الدوجو، حيث يتعرض "يويتشي"، الذي لا يعرف كيفية التفاعل مع الآخرين لسلسلة من السوء فهم المضحكة.

تتابع أحداث انمي Asu no Yoichi! (حريم الساموراي) "يويتشي" في رحلته الصعبة للعيش في الحياة الحديثة مع عائلته الجديدة.

Photon فوتون: مغامرات الأحمق

Photon فوتون: مغامرات الأحمق

"فوتون"، شاب ذو قلب طيب وقوة خارقة، يترك قريته على كوكب ساندي (عالم صحراوي) بحثًا عن صديقة هاربة.

خلال هذه المهمة البطولية، تم ربطه بالطيارة الفارة "كيني أكوا" عن طريق الخطأ.

الآن هما في مطاردةٍ من الإمبراطور الكوني الشرير "باباتشارينو نانادان" وأتباعه الحمقى.

ولكن، الأمر أسوأ من الأشرار غير المؤهلين، فهناك منافسات طهي مروعة، ومنتجعات تنفجر، ومشجعات فضائيات…